حديث الساعة

إتلاف فعاليات المجتمع المدني بالجديدة يصدر بيانا ضد ادارة مستشفى محمد الخامس.

إذا كانت المستعجلات مصلحة لتسريع خدمات إسعاف المرضى فإنها بمستشفى الجديدة عكس ذلك، إذ يجد المواطن نفسه رهينة انتظار قاتل الى حين وصول الطبيب .

من المفارقات العجيبة التي وقفنا عليها نحن أعضاء إئتلاف فعاليات المجتمع المدني بالجديدة بقسم المستعجلات غياب الأطباء وهو ما جعل عددا من المرضى يعيشون على أعصابهم بعد تأخر حلول الطبيب لإسعافهم مقابل إنتشار كثيف لرجال الامن الخاص.

مرافقتنا نحن اعضاء إئتلاف فعاليات المجتمع المدني بالجديدة للسيدة نائبة الرئيس بعد تعرض ابنها لوعكة صحية قادتنا لنكتشف حقيقة الاختلالات التي تعيشها باقي مرافق المستشفى باعتبار أن المستعجلات هي الوجه الحقيقي لأي مستشفى.

مرضى و جرحى يعهد إليهم بمغادرة المرفق وانتظار قدوم الطبيب المداوم دون اكتراث بعواقب ضياع الوقت على صحة وسلامة المريض و الشخص المنتظر …ضروف غير صحية أصبح يعيش على إيقاعها هذا المرفق الصحي وتراجع خطير لمنسوب ثقة المواطنين في نوعية خدماته و الدليل على ذالك وعند خروجنا نحن أعضاء الإئتلاف من باب المستعجلات توافد علينا بعض المواطنين يشتكون من تدني الخدمات الصحية بهذا المستشفى.

و عليه يحمل إئتلاف فعاليات المجتمع المدني بالجديدة كامل المسؤولية لإدارة المستشفى حول الاهمال الطبي الذي يعيشه المريض بقسم المستعجلات و افتعال مناوشات مع المرضى و المواطنين لا لزوم لها.. مسجلا في الوقت ذاته غياب لغة الحوار لدى إدارة المستشفى ومحاولة التهرب من المسؤولية.

إن بلاغنا هذا يدخل في إطار واجبنا النضالي والوطني مستمدين مشروعيته من الدستور المغربي ومن المواثيق الدولية والصكوك الأممية من أجل الوقوف على ما يتعرض له المواطن الجديدي المغلوب على أمره حين يلج مصالح مستشفى الجديدة من أجل العلاج والتطبيب.

و نطالب نحن إئتلاف فعاليات المجتمع المدني بالجديدة وزير الصحة والحماية الاجتماعية بـالتحقيق في أسباب تدني الخدمات الصحية بالمستشفى الإقليمي للجديدة كما نعد الرأي العام بـزيارة رسمية شاملة مستقبلا .

يحتفظ إئتلاف فعاليات المجتمع المدني بالجديدة لنفسه بحق اللجوء إلى القضاء وسلك جميع المساطر النضالية و القانونية والقضائية في حالة ما إذا بقى الحال على ماهو عليه.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى