شاطىء عائشة البحرية يستغيث…

تعرف منطقة “عايشة البحرية ” بجماعة سيدي علي بن حمدوش اكتساحا كبيرا على امتداد شاطئها من طرف مافيات ولوبيات مقالع الرمال المتواجدة بها ، حيث يبلغ حجم الصادرات المستخرجة من هذه المقالع بآلاف الأطنان التي تنقل عبر الشاحنات الى خارج الإقليم ، لتستمر مع هذه الحالة الكتير من المعاناة والمزيد من عمليات الإقصاء والتهميش ونهب واستغلال ثروات المنطقة.
لقد بلغ عدد الشاحنات التي تنقل الرمال من شاطىء عائشة البحرية لوجهات أخرى إلى ما فوق المائة شاحنة أسبوعيا ، مما يفسر بأن هناك عائدات مالية ضخمة تدخل بالحسابات البنكية لرؤوس مقالع الرمال التي لا تظهر بالصورة تكتفي بالتتبع والحسابات عن بعد.
ختاما فان أهل المنطقة وسكانها يتكبدون الالم والحسرة والضياع ، وانعدام فرص الشغل وغياب التنمية وعدم اهتمام المسؤولين والتزامهم الصمت لما يجري ويحدث بالمنطقة من نهب وسرقة للرمال وتدمير للبيئة والشاطىء.
منقول.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أهمية الغطاء الغابوي في الحد من آثار الجفاف و تدبير دورة المياه

اختلالات التوازن المناخي تعرف جل مناطق العالم كما هو الحال بالنسبة للمغرب اختلالات في التوازن ...