فروع سفراء الخير يلتئمون داخل المؤثمر الجهوي لجهة الدار البيضاء- سطات بحضور فعاليات وطنية.

تحت شعار ” ترسيخ قيم المواطنة لتحقيق التنمية المجتمعية” أشرف المكتب الوطني لسفراء الخير للتنمية والاعمال الإجتماعية ، يوم السبت 18 يونيو 2022، برئاسة يوسف مستعين الرئيس الوطني الذي افتتح أشغال المؤثمر بكلمة ترحيبية توجيهية، تأطيرية أحاط خلالها جملة من الأنشطة التنظيمية توسعت معها خريطة الفروع بجهات المملكة ، التي عرفت محطة إشعاعية انصبت كلها في العمل الخيري استهدفت فئات في وضعية هشة ، بتضافر جهود القيادة الوطنية ممثلة في السيد يونس الراوي الكاتب العام للجمعية والسيد عبد الله رضوان الذي يشغل مهمة الأمانة والمثير الحضور الوازن والاسهام الفكري والادبي للإعلامي السيد رضوان وحيدي والسيد بوشعيب معلوم والسيد توفيق بشقرون والسيد ياسين برعيش نائب الرئيس والسيد عبد الواحد الشاهي والسيد نور الدين الوراد ومنسق مغاربة العالم السيد عبد الرحيم المبرق المكلف بتأسيس فروع دولية لإرساء دعائم التضامن الانساني خارج الوطن.
أنشطة المؤثمر الجهوي شهدت أشواط مهمة في التحضير من خلال بعث رسائل مهمة ، كقاعدة للاشتغال ذات الصلة بقيم المواطنة والحرص على تفعيل مبادئها في كل المبادرات والمناسبات التضامنية الإنسانية لجمعية سفراء الخير .
هذا واسفرت أشغال المؤثمر الجهوي لجهة الدار البيضاء-سطات على انتخاب السيد: رضوان متصدق رئيسا جهويا بالإجماع والمعروف بدينامية حضوره في كل الاوراش الإجتماعية في بعدها التضامني الانساني ، في مقاربة النوع بتمثلية نسائية مهمة بالمكتب الجهوي .
المؤثمر الجهوي الذي كان مناسبة لثلة من الأساتذة و الاطر الإعلامية في طرح أبعاد منظومة القيم داخل المجتمع المغربي من أجل بناء إنسان بمواصفات تحرص على سمو مبدأ المواطنة الحقة التي تعد الأسرة نواتها الطبيعية ، هذا وركز كل المشاركين أهمية العمل الخيري التضامني والذي عبرت عنه جمعية سفراء الخير من خلال عمليات التحسيس والتوعية إبان جائحة كورونا أو تلك المتعلقة بالقوافل الطبية وقفف التآزر ،التي حضيت بها عدة أسر مغربية في وضعية هشة بفضل مساهمة ذوي النيات الحسنة من أطباء ومحسنين وصناع الخير لإدخال بسمة أمل أحد أهداف جمعية سفراء الخير.
المؤثمر الجهوي لجهة الدار البيضاء سطات، أبدعت فيه سفيرات من مختلف الفروع في لمسة إبداعاتية تركت صدى طيب لدى كل الفعاليات الحاضرة ولاسيما ممثل مغاربة العالم .
اللقاء الجهوي الذي عرف بروز فرق غنائية محلية أتحفت الحفل بوصلات فنية من كل طرب رسخت قوة التضامن بين مكونات سفراء الخير، بجهة الدار البيضاء-سطات. والذي تخلله توزيع دروع الإشادة، وشواهد تقديرية على المحتفى بهم نظير العمل التطوعي التضامن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

آل مهذب عائلة انتخابية عريقة حازت ثقة المواطنين باستحقاق وظلت لصيقة بجذورها وأصولها…

تعد عائلة “آل مهذب” واحدة من أعرق العائلات الدكالية التي بسطت نفوذها وتواجدها بمنطقة دكالة ...