خطوة ثانية غير مسبوقة… للجامعة المغربية للجمعيات المسيرة للتعليم الأولي بإقليم الجديدة.

لقد كان لقاء 23/9/2021 بالمديرية الإقليمية مع السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي والبحث العلمي بالجديدة والجامعة المغربية للجمعيات المسيرة للتعليم الأولي بالإقليم فرصة للترحيب بالمدير الجديد والتعريف بالجامعة وأهدافها ،و مناسبة لتقديم الحصيلة الإيجابية التي تم تحقيقها في مجال التعليم الأولي المدمج بالمدرسة العمومية على صعيد إقليم الجديدة و تعميمه وتطويره وذلك تحت رعاية جمعيات المجتمع المدني الشريكة ومربيات لهن من التجربة ما يفيد ، كما حققت التجربة قفزة نوعية في تعميم التعليم الأولي مع تحسين جودته من خلال التكوين المستمر لكل المربيات والمربين الذي نظمته المديرية الإقليمية .
وعرف اللقاء كذلك فرصة لتقديم مجموعة من الاقتراحات اتضحت من تلقائها أن للمدير الإقليمي نظرة ناجعة من شأنها تجويد العمل والرقي بالتعليم الأولي على مستوى الإقليم ابتداء من السنة المقبلة .
و من الفقرات السابقة تبين بجلاء، أن الكل متفق على أهمية التعليم الأولي، وأنه يعاني من اختلالات كثيرة تعيق تعميمه وتطوريه، مما يستدعي تعبئة شاملة يشارك فيها الجميع .. وأن المدخل الحقيقي للإصلاح هو إيجاد رغبة صادقة تروم الإصلاح، وتوفر التموين اللازم الذي يعين على تحقيق المجانية وتكافؤ الفرص لإنجاح هذا الورش الملكي .
وفي الأخير وعد المدير الإقليمي الجامعة بكلمة صريحة أنه سيعمل جادا في أقرب الأوقات بالإفراج عن مستحقات مربيات التعليم الأولي بالأقسام المدمجة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الهيئة الوطنية لحماية المال العام والشفافية بالمغرب بلاغا للرأي العام بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة لعام 2021

بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة لعام 2021 الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام ...