شركة “محظوظة” هيمنت على أغلب صفقات الإنارة العمومية الدسمة بإقليم الجديدة

شهد إقليم الجديدة في الآونة الأخيرة حركية ودينامية وتم فتح العديد من الأوراش الهامة لتأهيل مجموعة من المراكز القروية الحساسة كأولاد غانم وسيدي إسماعيل، ومجموعة من الشوارع داخل المدار الحضري لمدينة الجديدة وكذا الرابطة بين الجديدة والجرف الأصفر.
وإذا كان الجميع يقف وقفة احترام للمجلس الإقليمي لعمالة الجديدة وفي مقدمتهم رئيس المجلس “محمد زاهيدي” وعامل إقليم الجديدة “محمد الكروج” لما بذلاه من مجهودات لإخراج العديد من المشاريع إلى حيز الوجود وحنكتهما ومواكبتهما المستمرة لهذه المشاريع، فإن الملاحظ أن أغلب الصفقات وخصوصا المتعلقة بالإنارة العمومية قد هيمنت عليها بشكل شبه كلي شركة محظوظة شهيرة أتت على الأخضر واليابس وأصبحت صفقات الإقليم كلها بيدها دون منافس وجنت الملايير من إقليم الجديدة.
وأكدت مصادر مطلعة على أن هذه الشركة قد تمكنت من ضبط خيوط اللعبة وأصبحت الصفقات تنجز على “مقاسها” من خلال وضع عراقيل ومثبطات وموانع تجعلها المنافس بدون منازع والفائز المحظوظ الأوحد بأغلب الصفقات، حيث من المنتظر أن تفوز بصفقات كبرى أعلن عنها المجلس الإقليمي هذه الأيام.
وجدير بالذكر إلى أن الجماعة الحضرية للجديدة هي الأخرى بصدد فتح أظرفة صفقتين تفوق قيمتهما المالية 13 مليار سنتيم وهناك أنباء عن احتجاج شركات متنافسة التي تتخوف من إقصائها من المشاركة في عملية فتح الأظرفة وتطالب بإعمال مبدأ تكافؤ الفرص، الشيء الذي يجعلنا نتساءل هل هناك مخطط لتحظى نفس الشركة المحظوظة ب”كعكة” صفقات تأهيل شوارع مدينة الجديدة على غرار ما قامت به في العديد من صفقات الإنارة العمومية التي أطلقها المجلس الإقليمي لعمالة الجديدة؟ سؤال نضعه بين يدي المسؤولين وستجيب عنه الأيام القليلة المقبلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قائد قيادة أولاد بوعزيز الشمالية وجه يعكس صورة مشرفة للسلطة المحلية مولاي عبد الله

مراسلة / حميد البهالي. استطاع قائد قيادة اولاد بوعزيز الشمالية منذ تربعه على كرسي قيادة ...