أزمور، نهب الرمال والغابة بشاطئ الحوزية في تواصل

تتعرض الرمال الشاطئية بالحوزية دائرة أزمور وكذلك الشريط الغابوي المحاذي لهدا الشاطئ لنهب مستمر قد يحول هده الغابة إلى مجرد ذكرى كما قد يضرب بالتوازن البيئي حيث يعمد مجموعة من الأشخاص إلى امتهان واحتراف عملية قطع الغابة وترك هده الأشجار حتى تيبس ليعملوا على نقلها إلى مدينة أزمور ليلا لتستفيد منها الأفران والحمامات التي تقع بالدروب الضيقة بالمدينة والتي تعتمد بشكل كلي على هده العملية ونفس الأمر ينطبق على عملية سرقة الرمال بواسطة العربات المجرورة دون تسجيل أدنى تحرك للجهات المسؤولة لوضع حد لهدا النزيف حيث يعمد هؤلاء اللصوص إلى…

الجديدة: مرفوع عنهم القلم يتجولون بدون رقابة

أصبحت مدينة الجديدة تعرف مشاهد مألوفة غير أنها حساسة وخطيرة لانتشار العديد من الأشخاص ذكورا وإناثا من ذوي الأمراض العقلية والنفسية وهم يتجولون في الشوارع وينامون بالأرصفة في حالة يرثى لها. هؤلاء المرضى الذين بدورهم يعتبرون أفرادا من المجتمع لهم الحق في الرعاية المستمرة والمتابعة الصحية خصوصا وأنهم أصحاب أمراض عقلية لا يميزون بين الصالح والطالح، بل إنهم يتغذون أحيانا على الأطعمة الملقاة مع النفايات ويرتدون ثيابا شبه ممزقة تظهر عوراتهم وتفوح منها رائحة كريهة. في الحقيقة هي مشاهد تحز في النفس وتمس بحقوق الإنسان وتعبر عن مدى تفريط السلطات…

سيارات “جيم “بإقليم الجديدة بين السوق والحانة والحمام…

سيارات الجماعات المحلية الحاملة لرمز “جيم” بالأحمر محبوبة لدى عشاقها المنتخبين “الجوعانين” والمتعطشين للتبجح والتبختر بركوبها والجولان على متنها في كل مكان بدون حسيب ولا رقيب. سيارات الدولة هذه تستعمل لكل الأغراض الشخصية والممنوعة على المصلحة العامة فهي غائبة وغير حاضرة بقيادة مقودها من طرف رؤساء جماعات ومساعديهم وعاملين ومستخدمين عندهم وذويهم وأقاربهم تستخدم وتطوي الطرقات داخل الإقليم وخارجه بدون قيود مسيبة على أربعة، أمام المقاهي والحمامات ومطاحن الحبوب و رحبات بيع الأغنام و الأبقار ووسيلة توصيل أبنائهم للمدارس …، وأمام الحانات والمزاراات والكباريهات ليلا ولا من يقول أف أو…

رسالة إلى باشا مدينة الجديدة، فوضى احتلال الملك العمومي إلى متى؟

مازالت العديد من المحلات التجارية والمقاهي بمدينة الجديدة (…) تحتل الأرصفة والفضاءات العمومية واستغلالها للمصالح الشخصية،عبر إخراج الكراسي أو السلع والبضائع وبسطها على واجهة المقاهي أو المتاجر وعرضها وسط الطرقات في تحد سافر لأمن وسلامة وحرية المواطنين. إن العديد من المحتلين للملك العمومي الجديدة ، عمدوا الى بناء المتاريس أمام دكاكينهم ومقاهيهم، كما ان البعض الآخر قام بتثبيت يافطات وأعمدة حديدية بجانب الرصيف وبناء عشوائي مغاير للتصاميم المرخص بها، فيما قام آخرون وفي تجاوز لكل القوانين بطلاء الرصيف باللونين الأحمر والأبيض في إشارة إلى ممنوع الوقوف أو يصفف على طول…

انتشار مهول لتجارة المأكولات الخفيفة

عرفت الجديدة في الآونة الأخيرة استفحال ظاهرة تجارة المأكولات الخفيفة “اللحم المبخر” “نقانق” “الدجاج المشوي” “قلي السمك”… وهذا بكل شوارع ودروب وأزقة المدينة وخصوصا في فصل الصيف والعطل البينية وآخر الأسبوع حيث تعرف المدينة رواجا سياحيا داخليا، هذه المحلات أصحابها ومستخدموها تنعدم فيهم أدنى الشروط الصحية، معدات متسخة وزرات بيضاء تحولت إلى الأسود بفعل الأوساخ، عدم عرض مستخدمي هذا القطاع على الفحوصات الطبية لتبين سلامتهم… وهذا أمام أعين السلطات المخولة لها المراقبة اليومية وضبط المخالفين واتخاذ الإجراءات القانونية في حقهم، كما أن هذه المحلات المعدة للتجارة في المأكولات الخفيفة لا…

ما المقصود بالنصب المتواجد بكل بالقرب عمالة الجديدة وبمدارة مراكش وأمام باب سجن العادير؟

ما يقع في مدينة الجديدة يخالف كـل الأعراف والتقاليد التي تصب في هذا الاتجاه وتنهج سياسة الارتجال والعشوائية بعيدة عن الرمزية المقصود بها. لأن الرمزية شيء مقدس والتعامل معها يحتاج إلى مهارة فنية عميقة تتطلب معايير متفق عليها عرفيا قد تخدع لمنطق الكره والحقد أو المحبة والإخاء. ومناسبة هذا الحديث تأخذنا إلى الحديقة المجاورة لمقر العمالة حيث يجتم نصب تذكاري فوق عشبها يرجع تاريخ بنائه على يد الفنان العربي لشهب إلى السبعينات متزامنا مع إحداث بناية مقر العمالة بعدما انتقـلت من المقر السابق الذي كان يتواجد بالقرب من سكن السيد…