مراكش.. الإعلان عن تأسيس فدرالية وطنية لوكلاء كراء السيارات بالمغرب، لترصيد الصفوف وتحسين الأوضاع…

إن قطاع كراء السيارات بالمغرب يعد أحد ركائز الاقتصاد الوطني ،حيث يشغل أزيد من 32,000 شخص، و يساهم في تطوير القطاع المقاولاتي بالمغرب و ينعش الفضاء السياحي بالمملكة،ولكن و مع كل هذه المعطيات،فإنه اصبح شيئا فشيئا غير منظم و غير مهيكل، وهذا راجع  ‏لعدة عوامل منها ما هو تقني، وما هو  اقتصادي و معرفي مما أدي الى انعدام التوازن بين العرض والطلب، و عدم وضوح الرؤيا المستقبلية لكل مؤسسة، وفي الأخير دخل القطاع في المنافسة الغير الشريفة وعدم التكافؤ الفرص… و بالثالي الى عجز في التدبير المالي للمؤسسات العاملة بالقطاع، ولإصلاح الأوضاغ بالقطاع وتأهيله والنهوض به،فقد  ابت مجموعة من الجمعيات بأن توحد صفوفها من خلال انشاء فدرالية وطنية تهدف إلى تحسين جودة الخدمات،و الدفاع عن مصالح وكالات كراء السيارات و أيضا المساهمة الفعلية جنبا إلى جنب مع مؤسسات الدولة لتحسين وضعية ‏هذا النوع من المقاولات، ‏كما سطرت ضمن أهدافها إبرام اتفاقيات وطنية ودولية مع مختلف الفاعلين و مختلف المؤسسات المتعاونة مع القطاع،هذا المولود الجديد اختير له اسم فدرالية وكالات كراء السيارات بالمغرب، التي تتشكل من جمعيات المدن التالية الدار البيضاء، مراكش، طنجة، برشيد، القنيطرة والجديدة،فحفل التأسيس سيكون يوم 13 يناير 2018 ابتداءا من 9:00 صباحا بمتحف محمد السادس لحضارة الماء بمراكش وسيشرفنا بالحضور مجموعة من الشخصيات الفاعلة في القطاع ‏بالإضافة إلى ثلة من الصحفيين ورجال الإعلام….

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *